‫الرئيسية‬ مال واعمال دراسة جديدة تؤكد العثور على فيروس كورونا في “السائل المنوي”
مال واعمال - 8 مايو، 2020

دراسة جديدة تؤكد العثور على فيروس كورونا في “السائل المنوي”

أفاد باحثون صينيون، في دراسة محددة، لم تتطرق إلى ما إذا كان الانتقال الجنسي للفيروس ممكنًا أم لا، أنه يمكن العثور على الفيروس الذي يسبب كوفيد-19 في السائل المنوي.

واكتشف الأطباء الفيروس في السائل المنوي لنحو 6 رجال من أصل 38 تم إدخالهم إلى المستشفى مصابين بكوفيد-19 المؤكد مختبريًا. وكان 4 منهم لا يزالون في مرضى جدا، بينما كان اثنان في مرحلة التعافي.

وتم نشر التقرير من مستشفى شانغكيو البلدي في الصين، الخميس، في شبكة غاما المفتوحة.

لم يكن هناك متابعة طويلة الأمد، لذا من غير المعروف إلى متى يمكن أن يبقى الفيروس في السائل المنوي، أو إذا كان الرجال يمكنهم نقله إلى شركائهم أثناء ممارسة الجنس.

وتتناقض النتائج مع دراسة أجريت على 34 من الرجال الصينيين مصابين بكوفيد-19 نشرت الشهر الماضي في مجلة الخصوبة والعقم.

ولم يجد الباحثون الأميركيون والصينيون في هذه الدراسة أي دليل على وجود فيروس في سائل منوي تم اختباره بين ثمانية أيام، وما يقرب من ثلاثة أشهر بعد التشخيص.

قال الدكتور جون هوتالينغ من جامعة يوتا، المؤلف المشارك لهذا التقرير، إن الدراسة الجديدة شملت الكثير من الرجال المرضى، ومعظمهم مصابون بالمرض النشط.

تعتقد السلطات أن فيروس كورونا ينتشر بشكل أساسي من قطرات تنتج عند سعال المصابين، يتم استنشاقها من قبل الأشخاص القريبين.

وأشارت بعض الدراسات السابقة إلى العثور على الفيروس في الدم والبراز والدموع، أو غيرها من السوائل من مرضى كوفيد-19 المصابين بالتهاب في عيونهم.

وأثارت الأدلة التي تشير إلى أن الفيروسات المعدية الأخرى بما في ذلك فيروسي زيكا وإيبولا قد تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي أسئلة بشأن فيروس كورونا.

وقال هوتالينغ إنها مصدر قلق مهم للصحة العامة ولكن هناك حاجة إلى مزيد من البحث لتقديم إجابة نهائية.

وقالت الجمعية الأمريكية للطب التناسلي إن الدراسة الجديدة يجب ألا تكون مدعاة للقلق.

وقال الدكتور بيتر شليغل، الرئيس السابق المباشر للمجموعة، في بيان، إنه من أجل الحفاظ على سلامتك، “قد يكون من الحكمة تجنب الاتصال الجنسي حتى يصبح الرجال من دون أعراض (كورونا) لمدة 14 يوما”، وفق ما نقلت “أسوشيتد برس”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *